المصري اليوم

قال الدكتور عبد الله المُغازي، المتحدث باسم حزب الوفد، إن الدكتور محمد البرادعي، رئيس حزب الدستور والقيادي بجبهة الإنقاذ الوطني، سيترك حزب الدستور ومن الممكن أن ينضم إلينا أو لحزب المصريين الأحرار.



وأضاف «المُغازي» في مداخلة هاتفية لبرنامج «أنا المصري» مع الإعلامي محسن عيد، على قناة «نور الحكمة»، مساء الجمعة، أن «البرادعي والده كان وفدياً، ويدور حديث حول أن البرادعي يُفاضل بين حزب الوفد أو حزب المصريين الأحرار بعدما يترك حزب الدستور على خلفية الاحتجاجات الأخيرة».



وأكد أن «حزب الوفد بيت الأمة، ومرحباً بأي شخصية وطنية، والمهم لا نضم إلينا إلا الشخصيات الوطنية المحترمة غير الملوثة يديها بدماء المصريين».



كان 20 عضواً من شباب الحزب قد اقتحموا مقره الرئيسي بعد كسر الباب، وأعلنوا اعتصامهم لحين تلبية مطالبهم، وقالوا في بيان أصدروه إنهم يرفضون محاولات بعض قيادات الحزب السيطرة عليه، وإنهم تسلموا المقر ولديهم خارطة طريق لإدارة الحزب.

وطالب الدكتور محمد البرادعي، مؤسس الحزب، الدكتور عبد الجليل مصطفى، القيادي بجبهة الإنقاذ الوطني، والدكتور أحمد دراج بـ«تهدئة المعتصمين داخل الحزب».

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -