الشروق

قرر المستشار أحمد مصيلحي قاضي المعارضات بمحكمة جنح الأميرية، تجديد حبس القيادي السلفي جمال صابر منسق حملة "لازم حازم" ونجليه أحمد وعبدالرحمن، 15 يوما على ذمة التحقيقات، في أحداث شبرا التي راح ضحيتها 3 وإصابة 24 آخرين بينهم 9 من رجال الشرطة.

وبدأت الجلسة بدفاع عبد الرازق إبراهيم رئيس هيئة الدفاع داخل غرفة المداولة وسط إجراءات أمنية مشددة عن جمال صابر أمام المستشار أحمد مصلحي، الذي يتولي تجديد حبسه للمرة الثانية لشيوع الاتهام وتضارب أقوال الشهود وعدم وجود أحراز مع المتهم، كما دفع إلى كيدية الاتهام وتلفيقه، وطلب من المحكمة الاستماع إلى شهود النفي في القضية، والذين كانوا متواجدين مع جمال صابر وقت
وقوع الجريمة.

واستند عصمت فتحي أحد أعضاء هيئة الدفاع عن صابر، إلى قول المجني عليه الأول أحمد سعد درة 16 سنة طالب، الذي أكد أنه تمكن من طعن المتهم الذي انهال عليه طعنا بالسكين عقب انتهاء مباراة كرة القدم بين طلاب مدرسة شبرا الإعدادية وطلب الدفاع ومناظرة جسد القاتل أحمد صابر، وقد أكد القاضي عدم وجود إصابات، وعليه تمسك الدفاع بإخلاء سبيل المتهمين لانتفاء مبررات الحبس الاحتياطي.

وكان المستشار وائل حسين المحامي العام لنيابات شمال القاهرة، حبس جمال صابر لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، ووجهت له النيابة تهم "البلطجة، والتجمهر، وإحراز سلاح ناري وذخائر، والقتل والشروع في القتل بالاشتراك مع نجليه وآخرين" وهذا ما نفاه المتهم، ولا تزال التحقيقات مستمرة مع 6 آخرين.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -