ارشيفية
الشروق

أكد مسئول المركز الإعلامي الأمني بوزارة الداخلية، أن شقيق المواطن حسام الدين عبد الله عبد العظيم الذي لقى مصرعه، أمس الجمعة، خلال الاشتباكات التي شهدها محيط ديوان عام محافظة الدقهلية بمدينة المنصورة، إثر اصطدام إحدى سيارات الشرطة به، اتهم قائد سيارة الشرطة بالتسبب في وفاة شقيقه دون قصد، مشيرا إلى أنه تحرر عن تلك الواقعة المحضر رقم 1380 إداري قسم شرطة ثان المنصورة لسنة 2013، وتمت إحالته إلى النيابة العامة لتولي التحقيق.



وصرح مسئول المركز الإعلامي الأمني، في بيان صادر عن وزارة الداخلية اليوم السبت، أن مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية قد شهدت مساء أمس الجمعة تجمع 400 شخص أمام ديوان عام المحافظة، وقاموا بقطع طريق الجيش المؤدي إلى إستاد المنصورة الرياضي وإلقاء الحجارة وزجاجات المولوتوف على مبنى ديوان المحافظة مرددين بعض الهتافات ضد توجهات الحكومة الحالية، مما أسفر عن نشوب حريق محدود بالمجلس المحلى الكائن بالطابق الأول بمبنى المحافظة.



وأضاف، أنه في محاولة لاحتواء الموقف، قامت قيادات الأجهزة الأمنية بفتح حوار مع المتجمعين، إلا أنهم واصلوا التعدي على مبنى المحافظة وقطع الطريق ومحاولة نزع السور الحديدي بمبنى مديرية الأمن القديمة، والذي يضم عددا من الأجهزة الشرطية، مما اضطر القوات لإطلاق بعض القنابل المسيلة للدموع، وتم تفريقهم وفتح الطريق أمام الحركة المرورية، مشيرا الى أنه تم ضبط 28 من مثيري الشغب من بينهم عدد من خارج نطاق المحافظة واتخاذ الإجراءات القانونية قبلهم.



وأشار إلى أن تلك الأحداث أسفرت عن إصابة 12 مجندا، و9 ضباط بطلقات خرطوش وحروق وجروح وكدمات، موضحا أنه تم نقل ضابطين منهم إلى مستشفى المعادي لخطورة حالتهما الصحية نتيجة إصابة أحدهما بطلقات خرطوش بالوجه والصدر والآخر بكسر بالجمجمة.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -