اقتحم متظاهرون مصريون معارضون للرئيس محمد مرسي مساء اليوم بعض الحواجز الخرسانية والأسلاك الشائكة في محيط قصر الاتحادية الرئاسي بمصر الجديدة (شرق القاهرة).

وأفادت مراسلة صحفي أن المتظاهرين تقدموا صوب قصر الرئاسة وباتوا على مقربة من أسواره بعد نجاحهم في إزالة تلك الحواجز الأمنية، مشيرة إلى أن الهدف من إزالة الحواجز كان التحام المسيرات المعارضة لمرسي والتي كانت مقسمة بين شارعين بسبب تلك الأسلاك والحواجز.

وتراجعت قوات الحرس الجمهوري إلى داخل القصر من دون الاحتكاك بالمتظاهرين.

وقدرت أعداد المشاركين فى المظاهرة بالآلاف، وحمل المتظاهرون لافتات تحمل شعارات حركات وأحزاب عدة معارضة للرئيس المصري منها حزب الدستور، التيار الشعبي، 6 أبريل، الاشتراكيون الثوريون، ألتراس أهلاوى، كما تتم رفع صور عدد من قتلى الثورة المصرية.

وردد المتظاهرون هتافات من بينها "ارحل" و"عيش حرية إسقاط الإخوانجية" و"دستورك باطل"، "قتلت يامرسي مافيش شرعية".

وحرصت الإذاعة الداخلية بالمنطقة الملاصقة للحاجز على التأكيد أكثر من مرة أن المسيرات "سلمية" ولا تهدف الى اقتحام القصر الرئاسي.

وانتشرت الدعوات والبيانات التي تعلن الاعتصام أمام قصر الاتحادية حتى إجراء استفتاء شعبي على استمرار رئيس الجمهورية في منصبه بعد ما وصفوه بـ"تورّطه فى إراقة الدم المصري".

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -