العربية.نت

ذكرت صحيفة "كورييري ديلا سيرا" اليوم أن رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني وافق على أن يدفع لمطلقته فيرونيكا لاريو 100 ألف يورو يوميا في إطار تسوية دعوى طلاق قيمتها 36 مليون يورو سنويا، وذلك بعد ثلاثة أعوام من المفاوضات، وأودعت لدى محكمة في ميلانو قبل عيد الميلاد.

ويأتي التقرير بعد فترة من عودة برلسكوني الى الساحة السياسية ليقود حملة يمين الوسط قبل انتخابات تجرى في فبراير/شباط.

وكانت لاريو، وهي ممثلة سابقة تزوجت برلسكوني (76 عاما) لأكثر من 22 عاما، طلبت الطلاق في 2009 واتهمته بإقامة علاقة مع فتاة عمرها 17 عاما. ووجهت بالفعل توبيخا علنيا لزوجها بسبب علاقاته مع نساء أخريات، وأرسلت خطابا مفتوحا إلى صحيفة "لا ريبوبليكا" في 2007 قالت فيه إن برلسكوني مدين لها باعتذار علني بعدما جرح كرامتها.

وطلبت الطلاق بعد عامين قائلة إنها لم تعد تطيق العيش مع رجل يواعد القاصرات، بعد تقارير عن حضوره عيد ميلاد عارضة الأزياء الصاعدة نعومي ليتيسيا الـ18.
وطلبت لاريو في البداية نفقة شهرية قدرها 3.5 ملايين يورو، لكن برلسكوني أكد بأنه لن يدفع سوى 300 ألف يورو شهريا.

وقالت "كورييري ديلا سيرا" إن التسوية التي لن تحمّل أيا من طرفي الدعوة اللوم في الطلاق، لن تعطي للاريو فيلاّ ثمنها 87 مليون يورو قرب بريانتزا في شمال إيطاليا حيث قامت بتربية أبنائها الثلاثة.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -