أكد الدكتور احمد ابو بركة تأييده للقرارات التي اتخذها الرئيس محمد مرسي ، مشيرا إلى أنه دور طبيعي للرئيس المنتحب انتخابا حرا نزيها من شعبه الفصل بين السلطات وهو حجر الأساس في بناء دولة القانون لتحقيق أهداف الثورة .

وقال أبو بركة، مؤتمر شعبي بميدان صلاح الدين بعد صلاة الجمعة بالأقصر، إن دستور مصر القادم سيكون هو المعلم لكل دساتير الدنيا بما يشمله من توسع في باب الحريات والحقوق وكذلك ما أقرته الدولة علي نفسها من رعاية لشعبها في كافة المناحي .

وأوضح أن هناك فلولا من النظام السابق يعملون حثيثا حتى لا تكتمل بناء مؤسسات الدولة ، مستعرضا مسيرة الثورة المصرية.

وأضاف أن الثورة قامت من أجل أن يعود الشعب المصري صاحب قيادة أصحاب الوطن وأن تعود للشعب كرامته وان يعود الشعب مصدر السلطات .

حضر المؤتمر الدكتور عبد الموجود راجح عضو لجنة العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة وعبد الحميد السنوسي القيادي بالحزب .

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -