أ ش أ

علمت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن وزراء الخارجية العرب سيدينون ـ خلال اجتماعهم غير العادى اليوم بشأن غزة ـ العدوان الإسرائيلى المتواصل على القطاع، والذى أدى إلى وقوع مئات من القتلى والجرحى باعتباره عدوانا همجيا يتنافى مع مبادئ القانون الدولى الإنسانى ويصب فى خانة إشعال الأوضاع بالمنطقة.

كما سيحمل الوزراء العرب إسرائيل المسئولية الكاملة عما يلحق بالشعب الفلسطينى من أضرار نتيجة لهذا العدوان الظالم على قطاع غزة، وسيطالب بالرفع الفورى للحصار وتنفيذ قرارات جامعة الدول العربية فى هذا الخصوص .

وصرح مصدر دبلوماسى عربى لوكالة أنباء الشرق الأوسط بأن مشروع القرار العربى الذى تدور الاتصالات بشأنه حاليا والمقرر اعتماده خلال الاجتماع يتضمن المطالبة بالوقف الفورى للعدوان الاسرائيلى وتأكيد الدعم العربى الكامل لقطاع غزة وضرورة التحرك الفورى لوقف القتال وتشكيل وفد عربى يضم الامين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربى ومن يرغب من وزراء الخارجية العرب لزيارة غزة فورا للتضامن مع الشعب الفلسطينى والوقوف على حجم الدمار الذى خلفته آلة الحرب الإسرائيلية.

وأوضح المصدر أن مشروع القرار يشدد أيضا على أهمية تحقيق المصالحة الوطنية باعتبارها أمرا ملحا وضروريا فى مواجهة العدوان مع توفير الدعم الكامل للقيادة الفلسطينية فى توجهها الى الجمعية العامة للامم المتحدة للحصول على وضع دولة غير عضو (مراقب) بالمنظمة الدولية .

كما يؤكد مشروع القرار الدعم العربى للجهود المصرية من التوصل إلى تحقيق هدنة طويلة المدى بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية فى غزة بضمانات دولية تحفظ الأمن والاستقرار فى المنطقة

ويدعو مشروع القرار ـ وفقا للمصدر نفسه ـ مجلس الأمن إلى تحمل مسئولياته فى حفظ السلم والأمن الدوليين واتخاذ كل التدابير والإجراءات اللازمة لوقف العدوان الإسرائيلى على قطاع غزة وحماية الشعب الفلسطينى.
كما يدعو مشروع القرار الدول العربية إلى تقديم المساعدات الطبية والإنسانية اللازمة لإغاثة الشعب الفسطينى فى القطاع وتوفير الإمكانات الفنية اللازمة لنقل الجرحى والمصابين لتلقى العلاج فى مستشفيات الدول الشقيقة.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -