قال الدكتور يسري حماد المتحدث بأسم حزب النور أن بعض السياسيين ينسون في ممارسة العمل السياسي احترام أصول وقواعد وبروتوكول اختيار الألفاظ المناسبة حين يتكلمون عن الغير.

ووجه حماد خطابه للدكتور محمد البرادعي وكيل مؤسسي حزب الدستور أن ماقاله في أسوان يعاقب عليه القانون ويخرج خطابه السياسي إلى قاموس البذاءات وتدني العبارات واحتقار الآخرين، وتسائل حماد للأسف حتى الآن لايعلم أحد ماذا يريد البرادعي؟

وأضاف حماد عبر صفحته على موقع فيسبوك أنهم ينسون أيضا أن السياسي يبين منهجه وأيدولوجيته ولايكن همه تسفيه الخصوم بدون التعريف بماهو برنامجه .

يذكر أن البرادعي قد قال في تصريحاته من أسوان أن ”هناك أراجوزات دين يتاجرون بالكلمات والمصطلحات، من علمانى وليبرالى وكافر، ونحن لا نقلّ عنهم إسلاما بل نزيد عليهم، سواء المسلمون أو المسيحيون، ولا بد أن نصل إلى الناس فى القرى والنجوع، فنحن لدينا مشروع، ولن نوزع (زيت وسكر)”.

وأثارت التصريحات الصادرة من البرادعي في أسوان حفيظة التيار الإسلاميين .

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -