قال الدكتور محمد محسوب وزير الدولة للشئون القانونية والمجالس النيابية: إن من ينتقد مسودة الدستور ولم يقرأها, أو من يعترض على مادة أو اثنتين أو عشر, ليعلم أن هذا العمل مهني وتوافقي وقابل للنقد، ومن يرفضه يقدم بديله.

وأكد محسوب عبر حسابه على " تويتر" أن التأسيسية ليست طرفا في خلافات جهات القضاء حول رؤاهم في باب السلطة القضائية بمشروع الدستور، وأرجو أن لا يعتبرها أي طرف أنها خصم له.

كما أكد وزير الدولة للشئون القانونية أنه يجب مواجهة ميراث الفساد الموروث من النظام السابق بكل حسم وإلا أكلنا، مشيرا إلى أن الثورات التي عملت على أنصاف الحلول لم تحقق ولو نصف نجاح.

وأشار محسوب إلى أن الحكومات لن تنجز شيئا دون مساندة شعبها، ولن يحقق الشعب شيئا بغير نظام ودستور واستقرار تظهر فيه العيوب لتعالج، والنواقص لتستكمل.

وشدد وزير الدولة للشئون القانونية على أن مصر يمكنها أن تحقق قفزة للأمام تجعلها أهم دولة بالمنطقة، بشرط أن تحقق حالة دستورية معقولة، وتوافقا سياسيا في حده الأدنى تمتنع فيه المزايدة، مشيرا إلى أن ما يجري في الشارع مزايدة سياسية تهمل مصلحة الوطن الذي يستحق أن نذهب لانتخابات برلمانية تخلق توازنا جديدا للسلطة في ظل حالة دستورية معقولة.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -