أعلن مصدر سعودي أن عددًا من "المشاغبين" بمنطقة تاروت شرق البلاد، التي يسكنها عدد كبير من الشيعة، أطلقوا وابلاً من الرصاص من سلاح رشاش صباح اليوم الجمعة، على دورية أمنية، مشيرًا إلى أن إطلاق النار أصاب وافدًا عربيًا.

وقال المقدم زياد الرقيطي، الناطق الإعلامي باسم شرطة المنطقة الشرقية، في بيان له اليوم الجمعة: " تعرضت دورية أمنية لوابل من الرصاص بسلاح رشاش صباح اليوم عند دوار البريد بشارع أحد بتاروت من الجهة الشمالية من مجهولين يختبئون ببعض المزارع ولم يصب أي من رجال الأمن وتتابع الجهات الأمنية".

وذكر أن الهجوم يأتي في أقل من 48 ساعة على هجوم مماثل نفذه ملثمون على مركز شرطة تاروت.

ويمارس مطلوبون أمنيا بمحافظة القطيف شرق المملكة في قضايا جنائية وأمنية، أحداث شغب في محاولة لزعزعة الأمن في المحافظة.

كان مراقبون قد أشاروا أكثر من مرة إلى أن بعض "مثيري الشغب يعملون لتنفيذ أجندة خارجية".

من ناحية أخرى، قال المقدم زياد الرقيطي أنه عند الساعة الـ 11 مساء أمس ورد بلاغ وافد عربي عن تعرضه لإطلاق النار باتجاه مركبته من قبل شخص مسلح بعد إيصال الوافد لزوجته السعودية لمنزل ذويها ببلدة العوامية بمحافظة القطيف مما تسبب في بعض التلفيات بالمركبة بينما لم يصب أحد بأذى مشيرا إلى أنه "تم التعامل مع البلاغ من قبل قسم التحقيقات بمركز شرطة العوامية".

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -