(يو بي أي) - ذكرت دراسة سويدية أن بروتين الحليب يساهم في تخفيض نمو خلايا سرطان القولون بشكل كبير، من خلال تمديد دورة الخلايا التي تسبق عملية تضاعف الصبغيات.

وقالت الباحثة الأساسية في الدراسة البروفسور ستينا أوريدسون من قسم علوم الأحياء في جامعة لاند السويدية، إن "هذه التغييرات تدعم الفرضية القائلة بأن العلاج بروتين الحليب "إل إف سين 4-14" ساهم في زيادة الإصلاحات التي تقوم بها الخلايا لصبغياتها" قبا أن تتضاعف هذه الصبغيات.

وأضافت أوريدسون أن "معطياتنا تفترض أن آثار هذا البروتين في تمديد دورة الخلية قد يعزّز أثر الحليب في الوقاية من هذا السرطان".

وقام الباحثون من جامعة لاند، بهدف فهم الآلية التي يعمل بها هذا البروتين ليخفّض الضرر اللاحق بالحمض النووي، بتقييم معدلات بعض البروتينات التي تؤدي دوراً في دورة الخلايا.

ووجد الباحثون أن بروتين الحليب يساهم في تخفيض البروتينات المسؤولة عن موت الخلايا، وزيادة البروتينات التي تساعد في إصلاح الصبغيات وإنتاجها.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -