للمرة الأولى منذ وفاته، تغيبت أسرة الرئيس الراحل محمد أنور السادات، عن زيارة قبره في ذكرى رحيله، التي أقيمت صباح السبت، عند المنصة بمدينة نصر، ولم يحضر من عائلة الرئيس الراحل سوى جمال وفوزية، ابني شقيقه «عصمت»، فيما تغيب للمرة الأولى أيضا محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية والنائب السابق عفت السادات، ابنا شقيق الرئيس الراحل، كما تغيب العديد من رموز الأحزاب والقوى السياسية ممن اعتادوا زيارة قبر الرئيس الراحل في ذكراه.

وبررت «فوزية» ابنة شقيق الرئيس الراحل، غياب زوجة عمها جيهان السادات، عن حضور إحياء الذكرى السنوية للرئيس الراحل، بأنها حضرت الاحتفال الذي أقيم، الخميس الماضي، بحضور الرئيس محمد مرسي، والذي شهد تكريم اسم الرئيس الراحل ومنحه «قلادة النيل».

وفي حين غابت القوى السياسية والشخصيات التي كانت تخرج قبل أشهر قليلة في مظاهرات عند منصة مدينة نصر، تحمل صور الرئيس السادات، وتؤيد المجلس العسكري، احتشد عشرات المواطنين الذين جاءوا إلى المنصة للتعبير عن تقديرهم للرئيس الراحل، ودوره في حرب السادس من أكتوبر.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -